الوحمة الدموية للمواليد لا تحتاج لعلاج

صحافة نت الجديد : وكالة عمون الاخبارية :

عمون - أشارت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال المراهقين إلى أن الورم الوعائي الدموي، المعروف باسم الوحمة الدموية، يختفي من تلقاء نفسه وبدون علاج لدى حديثي الولادة في معظم الحالات.ولا يضطر الأطباء للتدخل إلا عندما تكون الوحمة الدموية ذات اللون الأحمر الداكن بحجم كبير للغاية أو موجودة في مواضع غير مناسبة، مثلاً إذا كانت تعيق المجاري التنفسية أو إذا ظهرت بالقرب من الفم أو الأنف، أو إذا كانت على الوجه بشكل ملفت للأنظار، مما قد يجعل الطفل يتعرض لمضايقات في وقت لاحق.وعادة ما تنمو الوحمة الدموية بسرعة كبيرة للغاية، وتصل إلى 80% من حجمها بعد ثلاثة شهور من الولادة، وإذا كانت هناك مشكلات بسببها، ففي هذه الحالة يتم علاجها بشكل مبكر في معظم الحالات، في عمر 4 إلى 6 أسابيع، وعادة ما يتم تناول بروبرانولول كخافض لضغط الدم. د ب أ


نشر بتاريخ : الثلاثاء 2019/02/12 الساعة 09:00 م

متعلقات

  • تعرف على أكثر الطرق غرابة لعلاج الأرق

    صوت الأمة
  • إليسا توجه رسالة لجمهورها بعد أنباء سفرها للعلاج من السرطان

    صحيفة السوسنة
  • بعد أنباء سفرها للعلاج… إليسا توجه رسالة لجمهورها

    النيلين
  • ​بشرى سارة لـ125 ألف مريض.. أول دواء مصري لعلاج "المنتكسين" من فيروس سي

    مصراوي
  • الخميس: الكويت تفوز بمقعد في المجلس التنفيذي لتخصص العلاج «الكهربائي»

    جريدة الأنباء الكويتية
  • تحذيرات من "ضربة الشمس" خلال الموجة الحارة.. والصحة تنشر طرق العلاج

    مصراوي
  • تدشين المخيم الطبي العلاجي المجاني الثاني بمستشفى 22 مايو بأمانة العاصمة

    وكالة الأنباء اليمنية
  • حادث مروري يدخل الشراري في غيبوبه.. وذووه يناشدون بالعلاج

    صحيفة سبق
  • فرك شمع أذن الكلب وأكل الخس المقلي .. أكثر الطرق غرابة لعلاج الأرق

    اليوم السابع
  • عليك بـ الابتعاد عن خوافض الحرارة.. أدوية ينصح بها لعلاج ضربات الشمس

    صدى البلد